يا من أوجدني

يا صائرًا كالناسِ مِن بَدَنِ

مَحوًا لإثمِ الناسِ في عدَنِ

منّي اشفِ داءَ الطيشِ هدَّدَني

بلْ داوِ سُقْمَ الروحِ راوَدَني

عنّي احتَمِلْ ما فيَّ مِنْ ألمٍ

واسكُبْ ندى ما فيكَ مِنْ هُدَنِ

أسكَنتَني هُدَنًا على دَخَنٍ

من بعدِ ما العُصيانُ شرّدَني

يا مَن بَرا الدنيا وأوجَدَني

قلبُ الألوهَةِ فيه أسكِنّي

وَاجعل مُقامَكَ، ربِّ، في بَدَني

(البحر الكامل)

الخوري باتريك كسّاب

14/3/2017

صحّح الأب يوحنّا جحا اللّغةَ وضبطَ أوزانَ القصيدة

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑