ماذا تقول الكنيسة عن زواج المثليّين؟

بعد أن أعطت الولايات المتّحدة الأمريكيّة حقّ عقد زواجٍ للمثليّين، استنادًا إلى حجّة حريّة اختيار الهويّة الجنسيّة، نحاول في سطورنا هذه، إعطاء رأينا، على ضوء تعليم الكنيسة.

لا تحكم الكنيسة على المثليّين ولا تهمّشهم كما يعتقد البعض. بل إنّها ترفض حتّى كلّ تصنيفٍ لهم، يجعل منهم جنسًا ثالثًا، أو غرباء عن العائلة البشريّة. حتّى وإن اختاروا طوعًا وضع أنفسهم، عبر المنظّمات التي تطالب بحقوقهم، في خانةٍ أدنى من سائر الناس، فالكنيسة ترفض تصنيفهم وتجريدهم من كرامتهم البشريّة، ولا تتحدّث عن مثليّ، بل عن إنسانٍ ذي ميولٍ مثليّة.

الكنيسة التي أرادها الله من أجل الخطأة والضعفاء، أرادها أيضًا من أجلهم. فليس فيها من بريءٍ، لأنّ واحدًا فقط ظهر على الأرض بلا خطيئة وهو ربّنا يسوع. هي ترافقهم، تحبّهم، وتدفعهم إلى التوبة، كما تدفع جميع أبنائها.

أمّا السماح لمن لهم ميول مثليّة بالزواج يشكّل خطرًا جسيمًا عليهم أوّلًا وعلى البشريّة جمعاء ثانيًا. فمن ناحيةٍ أولى، يسمح هذا النوع من الزواج لمن لهم الميول المثليّة بالانقياد إلى أهوائهم، مريحًا ضمائرهم، دون الشعور بحاجتهم لتخطّي ضعفهم، والتصالح مع ماضيهم وجراحاتهم، والمضيّ قدمًا في المسير نحو الله. ومن ناحيةٍ ثانيّة، هذا النوع من الزواج يهدّد العائلة وتكوينها ودعوتها الأساسيّة، وتشوّه صورة الثالوث الحبّ فيها، وسينتج عنها حتمًا في المستقبل المنظور، أجيال وأجيال من الأطفال المعذّبين الذين يتحمّلون معاكسات رفاقهم، لأنّهم أولادُ “أمَّين” مثلًا، ناهيك عن الانحرافات الأخلاقيّة والطبيّة.

من يسمح بهذا الزواج، فهو يضع نفسه مكان الله، ويعتبر نفسه المرجع القادر على تمييز الخير من الشرّ. تمامًا كما فعل آدم وحوّاء يوم أكلا من شجرة معرفة الخير من الشرّ. هذا القانون الأمريكيّ الجديد هو كارثة حقيقيّة، أخطر من أي إرهابٍ آخر نزرعه في بلاد العالم الثالث باليد اليمنى لنحاربه باليسرى. لكنّني على يقين أنّ هذا القانون سيسقط في القريب العاجل، لأنّه “بعد السكرة، تأتي الفكرة”.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s